الرئيسية » صرخة يتيم

صرخة يتيم

5287742457c3a563e38
{بسم الله الرحمن الرحيم}​
عن ابن عمر أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: ​
(إن اليتيم إذا بكى اهتز لبكائه عرش الرحمن، فيقول اللّه تعالى لملائكته:​
يا ملائكتي، من ذا الذي أبكى هذا اليتيم الذي غيبت أباه في التراب،​
فتقول الملائكة ربنا أنت أعلم، فيقول اللّه تعالى لملائكته: يا ملائكتي، ​
اشهدوا أن من أسكته وأرضاه؟ أنا أرضيه يوم القيامة)​
اليتيم هو من فقد أحد والديه فلم يجد أباً يحنو عليه لم ​
يجد أبا يلاعبه ويحمله على كتفه ويأخذ بيده .. يشجعه .
يعلمه الوقوف والمشي.أو أماً تعطف عليه، وتسقيه مع لبنها الحنان​
والأمان وافتقد دفئ حضنها وبرد قبلاتها ولذة تدليلها لهو غاية الحرمان..​
يتغافل كثير من الناس عنهم، شغلتهم أموالهم وبنوهم ، في الوقت الذي أمر به ​
القرآن الكريم بإكرامهم وتخفيف معاناتهم وتعريف الناس بمصيبتهم ، وبالظروف​
العابسة التي أحاطت بهم وأطفأت الابتسامة من على هذه الوجوه الصغيرة ​
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم:​
[من ضم يتيما فكان في نفقته، وكفاه مؤونته،كان له حجابا من النار يوم القيامة،​
ومن مسح برأس يتيم كان له بكل شعرة حسنة )

( كفالة اليتيم من من اعظم ابواب الخير التى حثت عليها الشريعة )

الاسلامية قال تعالى ” يسالونك ماذا ينفقون قل ما انفقتم من خير فللوالدين والاقربين

و اليتامى والمساكين وابن السبيل وما تفعلوا من خير فان الله به عليم ” صدق الله العظيم

وبها يتضح المجتمع فى صورته الاخوية التى ارتضاها له الاسلام .

و اذا تمعنا فى حديت الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال

” انا وكافل اليتيم فى الجنة هكذا واشار بالسبابة والوسطى وفرج بينهما “

وعندما ترى ان احدا سيدخلك الجنة ويجمعك بالحبيب المصطفى فانظر كيف تتعامل معه

والحمد لله اصبح الان كفالة اليتيم امر سهل وميسور فما اكثر جمعيات كفالة اليتيم التى

تسهل عليناالامر و كل منا يسنطيع ان يساهم ولو بقدر بسيط وهو على الاقل مبلغ شهرى

قيمته تبدا من مبلغ 25 جنيها كل حسب مقدرته لكفالة يتيم واحد .

على انه لابد ان نتنبه ان كفالة اليتيم ليست فى كفالته ماديا فقط بل تعنى القيام بشئون

اليتيم من التربية والتعليم والتوجيه والنصح والقيام بما يحتاجه من حاجات تتعلق بحياته

الشخصية .

فلو ان كل منا خصص ساعة فقط كل اسبوع لزيارة دار الايتام وقدم اى شئ كأن يساعدهم

فى دروسهم او يستمع الى شكواهم ويحاول ان يحلها لهم .

وايضا فى اشعارهم الحنان والمحبة وادخال الانس فى قلوبهم الذى كانوا يالفونه من ابائهم

حتى لا يشعروا بفقدان الاب الحانى لوجود من يعوضهم عن حنانه وعطفه.

و لنتذكر دائما ان الله نعالى قد انزل على نبيه المصطفى وحيا مباشرا يحثه على مثل ما اراده

سبحانه من سائر الامة حيث قال له سبحانه وتعالى :

” الم يجدك يتيما فاوى. ووجدك ضالا فهدى. ووجدك عائلا فأغنى . فاما اليتيم فلا تقهر .واما

السائل فلا تنهر . واما بنعمة ربك فحدث “

( صدق الله العظيم  )

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com